Chickpea

سيسر أريتينوم

الحمص (سيسر أريتينوم) هو أحد أهم البقول الغذائية بالنظر للإنتاج والمساحة المزروعة. وتُعد الهند الأولى في العالم في إنتاج واستهلاك الحمص. ويأتي حوالي 90% من الإنتاج العالمي من ست دول وهي: الهند، وأستراليا، وميانمار، وتركيا، وباكستان، وإثيوبيا. والحمص من البقوليات التي تُزرع في الفصول ذات الطقس البارد أي الشتاء أو الربيع.

تم تدجين الحمص في منطقة الهلال الخصيب مع عدد من المحاصيل الأخرى وهي : القمح وحيد الحبة (تريتكم مونوكوكوم)، والقمح ثنائي الحبة (تريتكم تورجيدم من نوع دايكوكوم)، والشعير (هورديوم فولجاريه)، والعدس (لينز كيولينارس)، والبازلاء (بايسم ساتيفم)، والكتان (لينوم يوزيتاتيسيموم)، والبيقية المرة (فيشيه إرفيليا)، وعلى الأغلب أيضًا فول الفابا (فيشيه فابيه). يعود أقدم دليل أثري على استخدام الحمص إلى 10000 سنة قبل الحاضر، ووُجد هذا الأثر في شمال غرب سوريا. وانتشر المحصول من الشرق الأدنى إلى أوروبا وغرب وسط آسيا منذ تقريبًا 5500 قبل الحاضر وما بعد ذلك.

يوجد نوعان رئيسيان من الحمص وهما: كابولي (يُعرف أيضًا باسم الجرام البنغالي، والتشانا، والجاربانزو)، وديسي (يُعرف أيضًا باسم كالا تشانا). اشتُق النوع الكابولي من أنواع ديسي منذ حوالي 8000 قبل الحاضر. وتتميز أنواع الحمص الكابولي بحجمها الكبير، ولونها البني الفاتح، ويتم زراعتها بالفعل على نطاق كبير في جنوب آسيا، بينما تكون أنواع ديسي أصغر حجمًا، وذات لون أخضر، وتُزرع في الغالب في حوض البحر الأبيض المتوسط.

يوجد حوالي 55,000 مُدخل للحمص مُدرج في جينيسيس. ويحتفظ بأكبر مجموعتين المعهد الدولي لبحوث المحاصيل في المناطق الاستوائية شبه القاحلة (ICRISAT) في الهند، والمعهد الدولي لبحوث المحاصيل في المناطق الاستوائية شبه القاحلة (ICARDA) في لبنان. بالإضافة إلى ذلك، توجد مجموعات هامة في الولايات المتحدة الأمريكية، وتركيا، وروسيا. تشمل المجموعة التي تحتفظ بها (ICARDA) أنواع الحمص الكابولي، بينما تركز المجموعة الموجودة في (ICRISAT) على أنواع ديسي. تُمثل أكثر من نصف (58%) المُدخلات المُدرجة أصناف تقليدية وسلالات محلية، أما مواد التربية والأنواع المُحسنة فتُشكل أكثر بقليل من 30%، كما تُشكل الأقارب البرية 1.5% من المُدخلات.

توضح الاستراتيجية العالمية للاحتفاظ بالموارد الوراثية للحمص خارج الموقع أنه يوجد مجموعات فريدة، وعالية التنوع، وفي غاية الأهمية بالنسبة لتربية الحمص. وتعطي الاستراتيجية الأولوية للخطوات التنفيذية لتحقيق الاحتفاظ الواعي بالتنوع في الحمص، وما يشتمل عليه ذلك من الحاجة إلى تطوير بيانات المُدخلات، ووضع بروتوكولات إعادة توليد الأقارب البرية والاحتفاظ بها.

معلومات عامة

حجم مجموعات البنك الوراثي

الأسماء المقبولة الأخرى